9 فرق سعودية تحصد جوائز مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية

  • فريق Quantum Solutions يفوز بالمركز الأول في مسار الشركات الناشئة
  • فريق لبّيه يفوز بالمركز الأول في مسارالشركات الإجتماعية
  • فريق دولاب يفوز بالمركز الأول في مسار الأفكار
  • يصل مجموع جوائز الفرق الفائزة إلى 325 ريال سعودي

جدة – المملكة العربية السعودية، 4 مارس 2018: أعلن منتدى MIT لريادة الأعمال في السعودية، أحد فروع الشبكة العالمية لمنتدى MIT لريادة الأعمال بالشراكة مع باب رزق جميل، وزين السعودية ومركز دُلني للأعمال، عن الفرق الفائزة في الدورة الثالثة من مسابقة منتدىMIT للشركات الناشئة في السعودية، والتي جاءت في ثلاث فئات وهي الأفكار، والشركات الناشئة، والشركات الإجتماعية.

وإحتضنت مدينة الرياض، يوم 3 مارس 2018، الحفل الختامي لمسابقة منتدى MIT لأفضل الشركات الناشئة في السعودية حيث تم الإعلان عن الفائزين في الحفل الختامي للمسابقة على شرف معالي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وزير التجارة والاستثمار، وحضره نخبة من الشخصيات والمستثمرين ورواد الأعمال السعوديين والعرب وممثلي المؤسسات الإعلامية.

وقد شارك في منتدى StartSmart السعودية وفعاليات الحفل الختامي، جمع كبيرمن المتحدثين، تقدمته صاحبة السمو الملكي الأميرة البندري الفيصل، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الملك، وسفانة دحلان، المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة تشكيل الدولية، والسيد صلاح الغامدي، مديرعام الرقمية والتحليل في “زين السعودية”، والمهندس علي السيار، مديرعام مركز دُلني للأعمال، ومجموعة كبيرة من المختصين والمستثمرين ورواد الأعمال وممثلي الشركات الداعمة لريادة الاعمال في المملكة.

هذا وقد تم خلال الحفل الإعلان عن أسماء الفرق التسعة الفائزة في المسابقة والتي ستتلقى دعوة للمشاركة في النسخة الحادية عشر من مسابقة منتدى MIT للشركات العربية الناشئة والتي ستقام في سلطنة عمان في شهر أبريل القادم.

وفي كلمتها الترحيبية عبرت الدكتورة سارة غالب، مديرعام أول لمبادرات التعليم وريادة الأعمال في مجتمع جميل، عن سعادتها باستضافة نخبة من أهم الشخصيات الوطنية والعالمية، والمستثمرين، ورواد الأعمال في الحدث النهائي من مسابقة منتدىMIT للشركات الناشئة في السعودية في دورتها الثالثة والاحتفال بالإعلان عن الفائزين من رواد الاعمال في مجال الافكار، والشركات الناشئة، والريادة الإجتماعية متمنية حظا سعيدا للجميع في مسيرتهم المستقبلية.

وجاءت الفرق الفائزة في الفئات الثلاث على النحو التالي، فقد فاز بالمركز الأول في فئة الشركات الناشئة حلول كوانتوم Quantum Solutions وقيمة الجائزة 100 ألف ريال سعودي، وفاز بالمركز الثاني مشروع أفوكادو وقيمة الجائزة 25 ألف ريال سعودي والمركز الثالث أيرونيكس Ironix وقيمة الجائزة 15 ألف ريال سعودي.

وفي مسار الشركات الإجتماعية فقد فاز بالمركز الأول شركة لبّيه وقيمة الجائزة 100 ألف ريال سعودي، وفاز بالمركز الثاني فريق أكوابونيكا Aquaponica وقيمة الجائزة 25 ألف ريال سعودي، وفاز بالمركز الثالث بلومينج Blooming Bs وقيمة الجائزة 15 ألف ريال سعودي.

وفي فئة الأفكار، فاز بالمركز الأول فريق دولاب وقيمة الجائزة 20 ألف ريال سعودي، وفاز بالمركز الثاني كيوكمبر Cucumber وقيمة الجائزة 15 ألف ريال سعودي، وفاز بالمركز الثالث قسمة وقيمة الجائزة 10 ألف ريال سعودي.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور إبراهيم باداود، المدير العام التنفيذي لمجتمع جميل: “لقد برهنت المسابقة سنة بعد سنة على نموها وتطورها في مهمتها الأساسية التي تتمثل في إكتشاف، وتقديم، ودعم المواهب الشابة. ولعل أكبر دليل على ذلك ترشح أكثر من 2500 مشارك و مشاركة في الدورة الثالثة من المسابقة – بزيادة تقدر ب 14٪ مقارنة بالدورة السابقة.”

وأضاف: “لقد حظينا في مجتمع جميل ، خلال الدورات الثلاث الأخيرة من مسابقة منتدىMIT للشركات الناشئة في السعودية، بالفخر لتمكننا من إكتشاف هذه الطاقات الكبيرة وهذا الكم الهائل من الإبداع والطموح لدى رواد الأعمال الشباب في وطننا العزيز. وقد سعدنا بمستوى مشاركات رواد الأعمال الناشئين، هذا الجيل الجديد من رواد الأعمال الذي سيكون له بلا شك دور فعال في دعم الحركة الإقتصادية و التنموية في المملكة العربية السعودية و المساهمة في النقلة النوعية للمملكة نحو مستقبل أكثر إشراقا بإذن الله.”

وفي سياق متصل قال الأستاذ سلطان بن محمد الشهراني، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية والاتصال المؤسسي في شركة زين السعودية: “نحن سعداء بكوننا الشريك الإستراتيجي لمسابقة منتدىMIT للشركات الناشئة في السعودية للدورة الثانية على التوالي. لقد إحتفلنا مرة أخرى بنخبة جديدة من رواد الأعمال السعوديين الذين سيكون لهم في المستقبل دور أساسي في دعم عجلة إقتصاد المملكة. لذلك نعمل مع شركائنا كل سنة على فتح فصل جديد لإستقطاب المواهب و المبدعين من خلال مسابقة منتدىMIT للشركات الناشئة في السعودية لإيماننا بأن ريادة الأعمال هي العمود الفقري لاقتصاديات الدول المتقدمة ونموها.”

ومن جانبه هنأ المهندس علي السيار، مدير عام مركز دُلني للأعمال، الفائزين وكل الجهات االتي شاركت في إنجاح الفعالية معبرا عن فخر مركز دُلني للأعمال بدعمه النسخة الثالثة من مسابقة منتدىMIT للشركات الناشئة في السعودية وإحتضان الجلسات التوجيهية التي أقيمت في الرياض والمخيم التدريبي الخاص بالمتأهلين للنهائيات. وأكد أن المسابقة تحمل نفس أهداف المركز الأساسية وهو تقديم مجموعة من الخدمات الغير مالية لأصحاب المشاريع والأفكار وتتنوع تلك الخدمات مابين التدريب والاستشارات والإرشاد لمساعدة أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة لتحقيق أهدافهم والتغلب على التحديات التي قد تواجههم.

وقد تركزت محاور مؤتمر StartSmart السعودية حول مجموعة من المواضيع من أهمها “التقنيات 10 الواعدة في 2018” التي قدمتها أنطوانيت ماثيوز، المديرة التنفيذية للمنتدى MIT العالمي لريادة الأعمال إلى جانب مجموعة من المواضيع منها مستقبل ريادة الأعمال الإجتماعية في المملكة العربية السعودية ودورها في رؤية 2030 بين كل من صاحبة السمو الملكي الأميرة البندري الفيصل، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الملك خالد وسفانة دحلان، المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة تشكيل الدولية، وجلسة حوارية حول التحديات التي تواجه رواد الأعمال: الأنظمة والسياسات.

وإلى جانب الفائزين في مسارات الشركات الناشئة والأفكاروالمشاريع الإجتماعية، تم كذلك تكريم الشركاء و نذكر من الشركاء الهاميين للمسابقة في دورتها الثالثة الشريك الحكومي وزارة التجارة والإستثمار، والشريك الاستراتيجي زين السعودية ومركز دُلني للأعمال، وشريك الريادة الإجتماعية مؤسسة الملك خالد الخيرية، وشريك الوعي المالي سدكو القابضة والشريك الأعلامي عين الرياض و Technology review MIT ، والشريك الإقليمي منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي، وشريك التوعية الريادية ومضة، والشريك التقني إيرو. هذا إلى جانب شركاء الخدمات كجامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، وشركة علو، وشركة قطوف وجين السعودية.